Download WordPress Themes, Happy Birthday Wishes
اخباراخبار عربيةفن وثقافة

. مسابقة عالمية لتطوير مجمع سينمات “ريفولي

 

وليد محمد
أعلنت إدارة مجمع سينمات “ريفولي” عن تطوير المجمع من خلال طرح مسابقة عالمية للشركات الاستثمارية حفاظًا على تاريخ أعرق سينما ومسرح بمنطقة وسط البلد، وهى من أملاك الأمير طلال بن عبد العزيز وتم إنشاؤها فى العام 1950 ووقفت على خشبة مسرحه “كوكب الشرق” أم كلثوم، وأحيا حفلات بداخله كل من “العندليب” عبدالحليم حافظ، وفريد الأطرش، وعرضت بداخله أفلام لكبار نجوم الزمن الجميل أمثال نجم الكوميديا إسماعيل ياسين وأنور وجدي، وكانت أخر العروض المسرحية التي قدمت عليه مسرحية “شارع محمد علي” للنجم الراحل فريد شوقي والنجمة شيريهان ووحيد سيف والمنتصر بالله، قبل اندلاع حريق هائل به التهم كل معالمه التاريخية والحضارية.

وكشفت إدارة “ريفولي”  في مؤتمر صحفي حضره كل من الفنان أحمد ماهر، والمستشار القانوني فاروق درويش، ورجل الأعمال خالد بطاح، والمخرج السينمائى محسن صبرى، والإعلامي الرياضي كريم خالد، وعدد كبير من مراسلي الصحف والقنوات الفضائية، أن مجمع السينمات اندلع فيه حريق مرتين التهما كل التراث الحضري والمعماري للسينما والمسرح، وأن إدارة السينما قررت طرح مسابقة عالمية للشركات الاستثمارية لإعادة تطوير المجمع مرة أخرى مع نهاية 2020.

وأوضح خالد بطاح رئيس مجلس إدارة شركة “ريفولي للاستثمار العقاري وإدارة المشروعات السياحية والمسارح ودور العرض”، أن أملاك وأصول السينما تعود للأمير السعودي طلال بن عبدالعزيز وأولاده، بينما يشرف على إعادة إعمارها مكتب المستشار فاروق درويش وشركة Graffiti Communications العالمية المتخصصة في مجال تنظيم المؤتمرات والإنتاج الفني.

ومن جانبه قال الفنان أحمد ماهر بصفته شاهد عيان على حريق سينما “ريفولي” أن عملية تطوير مبنى السينما سيشهد تجهيزه ليكون سينما ومسرح للطفل على غرار الأنشطة التي يرعاها الأمير طلال بن عبدالعزيز، ويقدمها للأطفال العرب بشكل عام، والأطفال المصريين بشكل خاص، وهو ما يعد منبرًا ثقافيًا جديدًا للطفل المصري خلال الفترة المقبلة”

Facebook Comments
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق